=
أسرةشؤون تربوية

“عرق النسا ” أثناء الحمل و العلاجات الطبيعية له

تعاني أكثر من 80 في المئة من الحوامل من آلام الظهر، وهو ما يعرف بـ “عرق النسا ” و ما هو الشعور بالألم الوركي ، بالإضافة إلى كيفية علاج عرق النسا بشكل طبيعي .

ببساطة شديدة ، عرق النسا هو التهاب العصب الوركي . و هو عبارة عن عصب طويل يمتد من أسفل الظهر لأسفل الجزء الخلفي من ساقك ، وهو ما يفسر سبب شعورك بألم الظهر عند الضغط الشديد على العصب الوركي .

عرق النسا أثناء الحمل

تشير دراسة أجريت عام 2008 إلى أن ما يقرب من 80 في المائة من النساء الحوامل يعانين من آلام الظهر – مثل عرق النسا- أثناء الحمل ، لكن من المحتمل أن تكون النسبة الفعلية أعلى بسبب عدد النساء اللائي يعالجن في المنزل .

و “عرق النسا ” يمكن أن يؤثر على كل من الرجال و النساء ، لكنه أثناء الحمل هو حالة مؤقتة  .

أسباب عرق النسا أثناء الحمل

تغير الوزن : يمكن أن يسبب زيادة الوزن عرق النسا،  بسبب الضغط الزائد الذي يضعه على ظهرك. خلال فترة الحمل ، يمكن لبعض النساء تجربة الإجهاد الزائد على العمود الفقري مع نمو الطفل .

المفاصل غير المستقرة : عندما تكون المرأة حاملا ، يضخ جسدها هرمونا يسمى الاسترخاء. الغرض من هذا الهرمون هو استرخاء الأربطة الموجودة في الحوض استعدادا للولادة .

و يمكن أن يسبب مشاكل في مناطق أخرى عندما تصبح العضلات الأخرى مريحة للغاية. على وجه التحديد ، إذا ضغط طفلك على المفصل العجزي الحرقفي ( المنطقة التي تربط الحوض بالعمود الفقري السفلي ) ، فقد يؤدي ذلك إلى تفاقم عرق النسا و آلام الظهر الأخرى .

و قد يحدث شد عضلي عندما تضغط العضلات المتوترة على أعصابك، فتشعرين بالألم .

نمو الطفل يضغط على العصب : بفضل الجاذبية ، يمكن لوزن طفلك المتنامي أن يضغط أيضا على أعصابك الوركية. عندما يكبر الطفل، يزداد هذا الألم .

احتباس السوائل : يعد الاحتفاظ بالسوائل شائعاً أثناء الحمل ( قد تلاحظه كأرجل أو يدين منتفختين ) ، لكن احتباس السوائل يمكن أن يضغط أيضا على العصب الوركي .

و يحدث عرق النسا في الحمل في الثلث الثالث من الحمل مع استمرار نمو طفلك .

كيفية تخفيف آلام عرق النسا للحامل

1.الحصول على تدليك ما قبل الولادة  : التدليك قبل الولادة لا يسترخي فحسب ، بل يمكن أن يساعد أيضا في تخفيف آلام عرق النسا.

2. الوخز بالإبر  : الوخز بالإبر يستخدم منذ آلاف السنين لتخفيف آلام الظهر ، و عرق النسا ، وغيرها من الحالات.

3. اللجوء لأخصائي العلاج الطبيعي : علاجات العلاج بتقويم العمود الفقري آمنة بشكل عام أثناء الحمل ، لكن تأكدي من رؤية مقوّم العظام المدرب على ماستر ذي الخبرة في علاج النساء الحوامل .

4. الحصول على الكثير من المغنيسيوم في نظامك الغذائي : حاولي تناول المزيد من الخضروات الورقية الداكنة و الفاصوليا السوداء و الأفوكادو و القرع .

5. ممارسة النوم الآمن  : النوم على وسادة بين ساقيك للمساعدة في تخفيف الضغط وتحقيق التوازن في الحوض .

6. العلاج بالبرودة و الحرارة  : يمكن أن يساعد في تخفيف أعراض عرق النسا ، و لكن من المهم تبديل الاثنين .

7. الراحة : الجلوس لفترات طويلة أو الوقوف أيضاً يؤدي إلى تفجر الألم الوركي . أعلم أن الأمر صعب ، و لكن تأكدي من إعطاء الأولوية للراحة طوال اليوم .

8. ممارسة تمارين خفيفة : يعزز الدورة الدموية ، و التي يمكن أن تساعد في منع التهاب. كما أنه يبقي عضلاتك رشيقة لأنه يزيل الضغط عن مفاصلك .

9. تناول نظام غذاء يساعد على تخفيف آلام عرق النسا

10. تطبيق مرهم آمن الحمل : لتخفيف وجع أو ألم المفاصل أو تورم أو آلام في العضلات مرتبطة بعرق النسا أثناء الحمل .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق