=
دنيا الرياضة

حجر طائش يرسل المدير الإداري لقريق الحسنية للمستعجلات

أصيب خالد السعدي ، المدير الاداري لفريق حسنية أكادير أمس الأحد 12 يناير الجاري ، بجروح متفاوتة الخطورة ، إثر تلقيه ضربة بالحجارة داخل ملعب أكادير بعد انتهاء مباراة الفريق أمام سان بيدرو الإيفواري برسم الجولة الرابعة من منافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية .

و أفادت مصادر ، أن المعني بالأمر أصيب أثناء هجوم الجماهير على مدرب الحسنية امحمد فاخر بالقارورات والحجر، بعد نهاية المباراة التي تغلب فيها الحسنية على مضيفه الإيفواري ، بثلاثة أهداف دون مقابل .

و من جهته ، نفى فصيل المشجعين الرسمي لفريق حسنية أكادير علاقته بالحادث .

و قال الإلتراس في بلاغه : “ إن أسوء شيء في أي معركة جماهيرية ضد الفساد ، هي منح الفرصة إلى أولئك الفاسدين لتلفيق التهم وإلصاقها بالجمهور الحسني ككل ، وإذ نؤكد تبرأنا من هكذا أفعال ، وخصوصا حادثة رمي حجرة طائشة إلى داخل رقعة الميدان ، والتي أصيب على إثرها أحد أطقم إدارة الفريق ، متمنياتنا بالشفاء العاجل له ”.

و ذكر أنها ” فرصة أيضا لنسلط بعض الضوء على ممارسات أخرى من قبيل استمرار بعض العناصر في القفز على السياج والصراعات الصبيانية التي تفرض منا تجاوزها في المرحلة الراهنة ” .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق