=
ثقافةثقافة و فنون

تحت شعار ” أضواء موكادور” علال السهبي يعرض لوحاته بالصويرة

الصويرة : جليلة خلاد

احتضن متحف سيدي محمد بن عبد الله بالصويرة مساء اليوم الأربعاء المعرض الفني ” أضواء موكادور ” للفنان المبدع علال السهبي البوشيخي ابن مدينة فاس و عاشق مدينة الرياح من خلال عينه المبدعة و روحه الفنية وذلك بشراكة و دعم المديرية الإقليمية للثقافة بمدينة الصويرة .

وحسب الورقة التقنية لمديرية الثقافة بالصويرة حول الفنان السهبي ؛ فقد اشتغل الرجل كمساعد لكبار الموضبين والمخرجین الفرنسيين كمخرج السلسلة الوثائقية الشهيرة ، “تغدية العالم”، فريديريك روسي مما جعله خبيرا دوليا ، لينجز ويوضب عدة برامج ذات مواضيع علمية ، منها : سلسلة “طالاسا” الشهيرة كما تعاون مع المخرج سهیل بنبركة ليصبح مساعد مخرج أول وموضب في أفلامه، “ألف يد وید، حرب البترول لن تقع، وعرس الدم” كما اشتغل أيضا مع المخرج حكيم نوري و غيرهم…

و بعد مشوار طويل من الفن و الإبداع و النضال عاد السهبي إلى عشقه الأول، الصورة الفوتوغرافية وتشجيعات زوجته ” جوويل”، العاشقة للمغرب وللفن المغربي وللسينما المغربية كانت حافزا إضافيا ؛ لسبر أغوار الجمال بأزقة الصويرة الحالمة و اختراق عذرية أسواقها الشعبية عبر عدسته المبدعة .

يشار إلى أن معرض “علال السهبي البوشيخي ” جمع مجموعة من الفنانين التشكيليين و المصورين الفوتوغرافيين سواء من أبناء مدينة موكادو أو الأجانب الذين عشقوا هذه المدينة الحالمة و ملهمة العاشقين للفن و الجمال ، و طبع بلوحاته الجميلة قلوب الحاضرين خاصة التي تحمل بعدا إنسانيا و تنسجم و بساطة المدينة و سكانها ؛ فنبض المحفل بدقات قلب فنان أدرك كيف يعزف على أوتار العاشقين لهذا الفن و لجمال المدينة الحالمة .

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق